الأخبار

الاحتلال يخنق الخليل لتأمين احتفالات المستوطنين

شدّدت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الخميس، من إجراءاتها في محيط الحرم الإبراهيمي الشريف والبلدة القديمة وسط الخليل في الضفة الغربية، بحجة احتفال المستوطنين بعيد “الأول من أيلول” اليهودي.

وأفادت مصادر محلية، “إن قوات الاحتلال أغلقت الحرم الابراهيمي بوجه المصلين، وعرقلت حركة تنقل المواطنين في أسواق البلدة القديمة، وأوقفت المواطنين، ودققت في هوياتهم، لتأمين احتفالات المستوطنين بهذا العيد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى