أسرىفلسطين

الاحتلال يحكم على أسير من قباطية بالسجن 8 سنوات

حكمت محكمة سالم العسكرية الصهيونية، اليوم الاثنين، على أسير من بلدة قباطية جنوب جنين بالضفة المحتلة،

بالسجن لمدة 8 سنوات وفرضت عليه غرامة مالية.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ سلطات الاحتلال حكمت على الأسير مصطفى أسعد راشد أبو الرب (26 عامًا) بالسجن لمدة

8 سنوات، وغرامة مالية بـ 2000 شيقل، مشيرةً إلى أنّ الأسير أبو الرب معتقل منذ 24/2/2020.

ويعاني الأسرى في سجون الاحتلال أوضاعًا معيشية صعبة، نتيجة الممارسات القمعية والعقاب الجماعي وحرمانهم من

ابسط حقوقهم المشروعة التي نص عليها القانون الدولي، حيث تحتجز سلطات الاحتلال نحو 4700 أسيرًا في سجونها

بينهم 170 قاصر، 32 أسيرة.

وفي سياق متصل، يواصل الأسير خليل عواوده إضرابه عن الطعام في سجون الاحتلال رفضًا لاعتقاله الإداري لليوم 138

وكان العواودة علق الإضراب بعد 111 يوما عقب وعودات بالإفراج عنه ثم نكث الاحتلال بها وجدد اعتقاله الإداري، ما دفع الأسير لاستئناف إضرابه رغم تدهور وضعه الصحي.

ويحتجز المعتقل عواوده داخل ما يسمى عيادة “سجن الرملة” في وضع صحي خطير للغاية حيث فقد الكثير من وزنه، ويعاني من هزال واضح وصعوبة في الكلام كما يشتكي من آلام حادة في مختلف أنحاء جسده ويتقيئ بشكل مستمر ويتنقل على كرسي متحرك، علماً أنه استئنف إضرابه منذ عدة أيام بعد أن أضرب لمدة 111 يوماً حيث تم إصدار قرار إداري جديد بحقه لمدة 4 شهور.

اقرأ المزيد: مجموعة عراقية تنفّذ هجوماً سيبرانياً على موقع وزارة الصحة “الإسرائيلية”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى