الأخبار

الاحتلال يجبر شقيقين مقدسيين على هدم منزليهما

أجبر الاحتلال الصهيوني، اليوم السبت، شقيقين مقدسيين من عائلة حشيمة على هدم منزليهما في حي رأس العامود بمدينة القدس المُحتلة، بعد أن هددهما بالسجن ودفع غرامة مالية حال عدم الهدم.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية “وفا”، بأن الشقيقين مراد وجوهر حشيمة اضطرا لتنفيذ أمر المحكمة الصهيونية بهدم منزليهما الواقعين جنوب المسجد الأقصى.

جدير بالذكر أن جوهر رب أسرة ولديه 6 من الأبناء، فيما لدى مراد 4 من الأطفال. وخاض جوهر ومراد صراعًا في المحاكم الصهيونية بغرض الحصول على ترخيص للمنزلين، حيث يرفض الاحتلال إعطاء تصاريح بناء للفلسطينيين لمزاعم مختلفة.

وتقوم بلدية الاحتلال بملاحقة كل مقدسي يبني منزلًا أو مبنى أو محلًا أو عمل توسعة لمنشأته في مدينة القدس وضواحيها (المناطق التابعة لبلدية الاحتلال)، بحجة عدم حصولهم على تراخيص لذلك.

ومن المتعارف عليه أن بلدية الاحتلال لا تمنح المقدسيين تصاريح للبناء في الوقت الذي تقوم بالتوسع الاستيطاني وبناء المستوطنات بالقدس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى