الأخبار

الاحتلال نفذ تهديداته بزيادة ساعة لاقتحام المستوطنين

نفّذت شرطة الاحتلال ، صباح اليوم الإثنين، قرارها بخصوص اقتحامات المسجد الأقصى المبارك، بزيادة ساعةٍ جديدة للمستوطنين اليهود (خلال الاقتحامات الصباحية).

وتعقيبًا على ذلك، قال رئيس الهيئة الإسلامية العليا، الشيخ عكرمة صبري، إن ما تقوم به الشرطة الإسرائيلية “تأكيد على استمرارها في اعتداءاتها وتجاوزاتها بحق المسجد الأقصى”، مشدداً على أن شرطة الاحتلال بإجراءاتها “سلبت صلاحيات دائرة الأوقاف الإسلامية في إدارة المسجد الأقصى”.

وأوضح عكرمة أن الهدف من هذه الإجراءات “فرض واقع جديد في المسجد الأقصى لإرضاء الجماعات اليهودية المتطرفة”، مضيفًا: “وقد رفضنا هذا التمديد الذي أعلنت عنه الشرطة الإسرائيلية مؤخرًا”.

وأشار إلى أن تمديد أوقات الاقتحام “يعني أن شرطة الاحتلال أخذت زمام المبادرة في موضوع الاقتحامات والزيارات والمواعيد، علمًا بأن المواعيد المتعلقة بغير المسلمين مرتبطة بصلاحيات الأوقاف الإسلامية فقط”.

ولفت إلى أن ذلك سيحرم الفلسطينيين من أداء صلاتهم بأمن وأمان، “لأن فترة الاقتحامات الجديدة قريبة من موعد صلاة الظهر، إلى جانب استمرار الشرطة بسياسة الإبعاد بحق المقدسيين، وهي سياسة ظالمة تتعارض مع حرية العبادة، وتتناقض مع المواثيق الدولية”.

واستنكر الشيخ صبري ما تقوم به شرطة الاحتلال بحق المسجد الأقصى، وطالب الدول العربية والإسلامية بأن تتحمل مسؤولياتها اتجاه الأقصى “الذي أصبح في أخطار عديدة، وليس خطرًا واحدًا”.

وأفادت دائرة الأوقاف صباح اليوم، بأن الشرطة الإسرائيلية فتحت “باب المغاربة” عند الساعة السابعة والربع صباحًا، وأغلقته عن الساعة العاشرة والنصف، أي أن الاقتحامات استمرّت لمدة 45 دقيقة إضافية.

ويشار الى ان 82 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، من بينهم 65 طالبًا يهوديًا، وتجولوا في باحاته حتى خرجوا من “باب السلسلة”.

وكانت الشرطة الإسرائيلية، قد أبلغت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس في الرابع من شهر كانون أول/ ديسمبر الجاري، عن قرارها بزيادة ساعة اقتحامٍ جديدة صباحًا، بحيث يتم إغلاق “باب المغاربة” (الباب الذي تتم من خلاله الاقتحامات) عند الساعة الـ 11 صباحًا بدلًا من العاشرة، لكنّ شرطة الاحتلال لم تنفّذ أياً من ذلك خلال الأسبوع الماضي.

يُشار إلى أن فترة الاقتحامات الصباحية في المسجد الأقصى تبدأ عند الساعة السابعة والنصف وحتى العاشرة يوميًا، ما عدا يومي الجمعة والسبت (لا يوجد اقتحامات).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى