فلسطين

الاحتلال الصهيوني يشن حملة اعتقالات واسعة في الضفة الغربية

شنّت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم ثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة طالت نحو 19 مواطناً من الضفة الغربية المحتلة إذ اعتدت على المواطنين وخربت ممتلكاتهم.

من بلدة سردا، والشيخ محمد خروب، والمحرر يوسف غوانمة، ومحمد نخلة، والمحرر يوسف إيهاب الزبيدي من مخيم

الجلزون، وعلي زاهي البرغوثي من بلدة كوبر وهو شقيق الأسير الجريح إسماعيل البرغوثي”.

وأوضح المكتب أنّ “الجنود اعتقلوا الشاب محمد أبو غربية من بلدة الرام شمال القدس، وهيثم غوادرة من بلدة بير الباشا

غرب جنين، ومحمد عمر جوابرة من بلدة قباطية جنوبا، كما داهموا بلدة تقوع شرق بيت لحم واعتقلوا 6 مواطنين بينهم

طفل وفتى وهم الطفل مصطفى عامر صباح (13 عاماً)، والفتى محمد ياسين صباح، وعمر ذياب العمور، وإبراهيم سمير

صباح، وأحمد علي صباح، ومروان نايف حميد”.

وأضاف مكتب إعلام الأسرى، أنّ جنود الاحتلال “اعتقلوا الشاب كاظم مراد حنني من بلدة بيت فوريك شرق نابلس، ومنير

فقها من مدينة طوباس، والشابين الشقيقين حسين ومحمد أبو ذراع من مخيم بلاطة في نابلس، وتم الإفراج عنهما بعد

استجوابهما من قبل الاحتلال”.

وقالت مصادر محلية فلسطينية، إنّ الاحتلال الصهيوني اقتحم بلدة قباطية، واندلعت على إثر الاقتحامات مواجهات مع

عشرات الفلسطينيين.

واستخدم جنود الاحتلال، الرصاص الحي والمعدني، وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق الفلسطينيين الذين رشقوا

القوات بالحجارة.

إصابة فلسطينيَين برصاص الاحتلال شمالي الضفة

أصابت قوات الاحتلال فلسطينيان بجروح، اليوم، خلال مداهمة  محافظات عدّة في الضفة الغربية.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إنّ “فلسطينيين اثنين، أصيبا بالرصاص الحي، خلال مواجهات اندلعت مع الجيش

الإسرائيلي في بلدة قباطية بمحافظة جنين”.

​​​​​​​وأضافت أنّ “أحدهما أصابه الرصاص الحي في الخاصرة، والآخر في القدم، وتم نقلهما للعلاج في مستشفى جنين الحكومي”.

اقرأ المزيد: تصعيد تحت السيطرة.. إلام تسعى “إسرائيل”؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى