الأخبارالأخبار البارزة

الاحتلال الصهيوني يرفض تعديلات لبنان على مسودة اتفاق الترسيم

قال موقع “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلي، نقلاً عن مصدر سياسي رفيع المستوى إنّ الاحتلال الصهيوني تلقى ملاحظات لبنان على الاتفاق، ورفضها.

وبحسب المصدر فإن رئيس حكومة الاحتلال الصهيوني يائير لابيد اطلع على تفاصيل “التغييرات الجوهرية” الجديدة التي طالب

لبنان إدخالها على الاتفاق البحري، وأوعز لطاقم المفاوضات برفضها”، حسبما ذكر الموقع.

وأوضح لابيد أن “إسرائيل لن تبدي مرونة بشأن مصالحها الأمنية والاقتصادية بأي شكل حتى ولو كان ذلك يعني أنه لن يكون

هناك اتفاق قريباً”.

المصدر أضاف أيضاً أن: “إسرائيل ستستخرج الغاز من منصة كاريش في اللحظة التي يكون فيها ذلك ممكناً، وإذا حاول حزب

الله أو أحد ضرب منصة كاريش أو هدد بذلك، فإن المفاوضات على الخط البحري ستتوقف تلقائياً”.

في السياق، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، إنّ اتفاق الحدود البحرية اللبنانية يعزز مكانة حزب الله داخل لبنان، مؤكدةً أنّ حزب الله أثبت مجدداً أنه يستطيع تحقيق أهدافه السياسية والاستراتيجية في لبنان والمنطقة.

يأتي ذلك بعد أنّ تسلم لبنان الرد الخطي من الوسيط الأميركي آموس هوكستين بشأن تثبيت حدوده البحريةِ الجنوبية عبر السفيرة الأميركية في لبنان دوروثي شيا.

اقرأ المزيد: إعلام العدو: اتفاق الترسيم يعزز مكانة حزب الله ويثبت تمكنه من تحقيق أهدافه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى