فلسطين

الإضراب يعم بيت لحم حداداً على روح الشهيد الطفل محمد صلاح

عمّ الاضراب الشامل، محافظة بيت لحم صباح اليوم الأربعاء، وذلك حداداً عل روح الشهيد الطفل محمد رزق شحادة صلاح (14 عاماً)، من بلدة الخضر في بيت لحم بالضفة المحتلة.

واستشهد الطفل صلاح مساء أمس، في المنطقة الغربية لبلدة الخضر “باكوش” برصاص قوات الاحتلال الصهيوني، حيث يأتي الاضراب تلبية لدعوة لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم.

ونعت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين الشهيد الطفل محمد صلاح والذي استشهد مساء أمس الثلاثاء 22/2/2022 برصاص جيش الاحتلال الصهيوني في بلدة الخضر، جنوب بيت لحم بالضفة المحتلة.

وقالت الجبهة في بيان النعي، إنّها وهي تنعي رفيقها الطفل محمد صلاح، فإنّها تؤكّد على أنّه “ضحية جديدة لقوات الاحتلال الصهيوني التي تتربص لأبناء شعبنا في كل مكان من أجل قتلهم أو اعتقالهم وزجّهم في المعتقلات”.

وشدّدت الجبهة على أنّ “دماء الشهيد التي روت أرض فلسطين دفاعاً عن عروبتها وكرامة شعبها لن تذهب هدراً”، مُعاهدةً “جماهير الشعب الفلسطيني بالوفاء لدماء الشهيد وكافة الشهداء والسير على الطريق التي استشهدوا من أجلها حتى تعود فلسطين حرّة عربيّة أبيّة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى