الأخبار البارزةعالمي

الأمريكي يُهدد اسماعيل قاآني “ستلقى نفس مصير سليماني”

قال المبعوث الأمريكي إلى إيران، براين هوك، إن واشنطن وباغتيالها قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، حيّدت أخطر إرهابي في ساحة المعركة، فسليماني كان (جامع) وكلاء إيران في المنطقة، واغتياله خلق فراغًا لن يتمكّن النظام الإيراني من ملئه”.

وهدّد الأمريكي، في مقابلة صحفية، بأنّ “اسماعيل قاآني الذي خلف سليماني في منصب قيادة فيلق القدس، سيلقى المصير نفسه إذا سار على نهج سلفه”.

وكان قآاني شدّد منذ اللحظة الأولى لتولّيه المنصب على أنّه سيُكمل مسيرة سليماني بقوة وعزم، وأنّ إيران ستنتقم من أعدائها، ولكن على طريقة الأحرار، لا الأشرار كما فعل قتلة الشهيد سليماني، مؤكدًا أن العدو لا يفهم إلا لغة القوة، وعليه يجب أن نقف في وجهه بقوة واقتدار، و”إذا أدينا وظائفنا على أكمل وجه سوف تتحول جميع التهديدات إلى فرص ومكاسب”.

واغتالت أمريكا سليماني يوم 3 يناير 2020، في هجوم نفذته طائرة مُسيّرة، في العاصمة العراقية بغداد. وبعد 5 أيامٍ فقط ردّت إيران بقصف قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق، منها قاعدة عين الأسد التي تضم نحو 1500 جندي أمريكي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى