الأخبار

الأسير نور الدين أعمر يعلق إضرابه عن الطعام بعد 20 يوماً

أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة ظهر اليوم الأثنين، أن الأسير نور الدين أعمر قد علق إضرابه المفتوح عن الطعام بعد أن استمر في الإضراب لـ 20 يوماً، ضد عزله الانفرادي وحرمان ذويه من زيارته.

وذكر عجوة، أن اتفاق جرى بين الأسير وضباط مصلحة السجون، يقضي بالسماح لشقيقته بزيارته خلال الفترة المقبلة، والسماح له بإدخال ملابس شتوية خلال الزيارات، وتحسين ظروفة الإعتقالية في سجن عسقلان.

كما أوضح، بأن قضية عزله سيتم البت فيها خلال الأيام القادمة.

وكان الأسير قد أعلن الاضراب المفتوح عن الطعام، رفضاً لعزله منذ 3 سنوات ونصف بدعوى أنه يشكل “خطراً أمنياً” على كيان الاحتلال، فيما شرع شقيقاه الأسيران عبد السلام ونضال في إضراب تضامني معه.

يذكر أن نور الدين (31 عاماً) من بلدة بيت أمين جنوب مدينة قلقيلية، معتقل منذ عام 2003 وصدر بحقه حكم بالسجن 30 عاماً “.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى