أسرىفلسطين

الأسير عارف بشارات على موعد مع الحرية غداً

قال نادي الأسير الفلسطيني، إن من المتوقع أن تفرج سلطات الاحتلال غدًا الأربعاء، عن الأسير عارف بشارات (38 عامًا)

من طوباس، بعد أن أمضى 21 عاماً في سجون الاحتلال الصهيوني وذلك منذ اعتقاله في عام 2001.

وأوضح النادي أنّ الأسير بشارات اُعتقل وهو في عمر الـ 17 عاماً، وتعرض لتحقيقٍ قاسٍ وطويل، ولاحقاً حكم عليه الاحتلال

بالسجن 21 عاماً، لافتاً إلى أنه حصل على شهادة الثانوية العامة في سجون الاحتلال وهو وفي صدد إنهاء دراسة البكالوريوس تخصص علم الاجتماع.

وللتوضيح، الأسير بشارات فقد والده وشقيقته وهو في الأسر وحرمه الاحتلال من وداعهما، وسيتم الإفراج عنه من سجن “النقب”.

يذكر أنّ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال بلغ نحو (4650) أسيرًا، وذلك حتّى نهاية شهر أب/ أغسطس 2022، من بينهم (32) أسيرة، ونحو (180) قاصرًا، و(743) معتقلًا إداريًّا من بينهم أسيرتان، وأربعة أطفال.

وفي سياق متصل، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، بأنّ وحدات القمع الخاصة “المتسادا واليماز” اقتحمت قسمي ١٥ و١٦ في معتقل عوفر.

وقالت الهيئة، إنّ وحدات القمع الخاصة المدججة بالأسلحة والكلاب البوليسية، اقتحمت “عوفر”، وقامت بتفتيش غرف

الأسرى والعبث بمحتوياتهم، لافتةً إلى أنّ الاقتحام استمر من الساعة ٥ فجراً وحتى الساعة ١٠ صباحاً.

هذا وتقتحم وحدات القمع الصهيونية، بين فترةٍ وأخرى، أقسام السجون التي يقبع بها الأسرى الفلسطينيين، وتتعمّد،

خلال الاقتحام والتفتيش استفزاز الأسرى، والعبث بمقتنياتهم، وقلبها رأسًا على عقب، بهدف تضييق الخناق عليهم.

اقرأ المزيد: فصائل فلسطينية تدعو إلى إلغاء اتفاقية أوسلو وسحب الاعتراف بإسرائيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى