أسرىفلسطين

الأسير أحمد سياجات ضحية جديدة للإهمال الطبي داخل السجون

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في تقريرها الصادر اليوم الأحد، إنّ “الأسير أحمد مهند سياجات (27 عامًا) من

محافظة طوباس، يعاني من آلام شديدة في الأسنان، نتيجة لتعرضه للضرب المبرح وقت اعتقاله، ما أدى إلى كسر جسر

أسنانه، إلى جانب كسور كبيرة في الفك السفلي”.

وأوضحت الهيئة على لسان محاميتها حنان الخطيب، بعد زيارة سجن “جلبوع”، أن “سياجات فقد الكثير من وزنه، وهناك

خشية من إصابته بسوء تغذية، وذلك بسبب عدم قدرته على تناول الطعام بشكل طبيعي، إلا إذا كان قوامه سائل ليتمكن

من ابتلاعه، وهو بحاجة ماسة إلى عملية زراعة أسنان، في الوقت الذي تتعمد فيه إدارة سجون الاحتلال، إلى المماطلة

في تقديم العلاج اللازم له، الى جانب رفضها ادخال محضر طعام (خلاط) الى غرفته، وهذا يمنعه من تناول الطعام، حيث لا يستطيع بتاتا مضغ الطعام”.

وللتوضيح، تم اعتقال الأسير أحمد سياجات يوم 01/07/2021، ويوجد لديه محكمة بتاريخ 31/10/2022.

وفي سياق متصل، شنَّت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر وصباح اليوم الأحد، حملة اعتقالات ومداهمات في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ قوات الاحتلال اعتقلت شابين من بيت لحم، حيث اعتقلت: وسام مروان شختور (25 عامًا)، وإسلام عادل حجازي (24 عامًا)، بعد أن داهمت منزليهما في شارع الصف.

وفي طوباس، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جمعة حكم الخراز (18 عامًا)، بعد أن داهمت منزل ذويه، وعاثت فيه خرابًا.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب وسيم الجعبري من الخليل، والمواطن هشام عبد ربه، ونجله مراد من يطا.

وتشن قوّات الاحتلال الصهيوني، بشكل يومي، حملة اعتقالاتٍ ومداهماتٍ في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة، إذ اعتقلت، خلال العام الماضي، نحو (8000) فلسطينياً/ة، من بينهم أكثر من (1300) قاصر/ة وطفل/ة، و(184) من النّساء، ووصل عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة إلى (1595) أمر اعتقال إداري.

اقرأ المزيد: مقتل جنديين وإصابة 32 صهيونياً بالضفة خلال أسبوع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى