أسرىفلسطين

الأسيران عواوده وريان يواصلان إضرابهما المفتوح عن الطعام

يواصل المعتقل خليل عواودة (40 عاماً) من بلدة إذنا – الخليل، معركته في إضرابه عن الطعام لليوم الـ68 على التوالي.

ووفقاً لزيارة محاميته مساء أمس فإن المعتقل عواودة في وضع صحي خطير حيث يعاني من غباش بالعينين، ولا يقدر

على الوقوف أو المشي ويتم حمله على الكرسي المتحرك بالمساعدة ، ويعاني إيضاً من أوجاع كبيرة في كافة أنحاء

جسده.

ويقول عواودة: “مؤمن بقضيتي، معنوياتي في السحاب وأثق بربٌي، عزيمتي ليس لها حدود وصبري مستمدٌ من قو الله”

ولفت نادي الأسير إلى أن عواودة اُعتقل في الـ 27 كانون الأول/ ديسمبر 2021، وصدر بحقّه أمر اعتقال إداريّ مدته ستة

شهور، وسبق أن تعرض للاعتقال عدة مرات منذ عام 2002، وهذا الاعتقال الخامس، بينهم ثلاثة اعتقالات إداريّة، وهو

متزوج وأب لأربعة طفلات.

اقرأ المزيد: الأسرى الفلسطينيون الذين مضى على اعتقالهم 20 عاماً يصل إلى 207

كما يواصل المعتقل رائد ريان (27 عامًا) من قرية بيت دقو شمال مدينة القدس إضرابه لليوم 33، احتجاجًا على تجديد اعتقاله

الإداري للمرة الثانية.

والأسير ريان المحتجز حاليًا في سجن “عوفر”، اعتقل بتاريخ 3/11/2021 بعد مداهمة قوات الاحتلال لمنزله واستجواب

ساكنيه، حيث تم تحويله للاعتقال الإداري لمدة 6 أشهر، إلّا أنّه وبعد قرب انتهاء مدة الاعتقال تم تجديده إداريًا لمدة 4

أشهر إضافية، ليُعلن بعدها إضرابه المفتوح عن الطعام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى