الأخبار

الأسيران شديد وأبو فارة معرضان للموت

صرحت هيئة شؤون الأسرى، مساء أمس الأحد، بأن الوضع الصحي للأسيرين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال أحمد أبو فارة وأنس شديد اتخذ منحىً مقلقاً للغاية.

وأوضحت الهيئة في بيان لها، أن أبو فارة دخل في غيبوبة وحاول أطباء مستشفى “أساف هروفيه” استغلال حالته الصحية لإعطائه محلولا سائلا في الوريد، إلا أنه استفاق في تلك الأثناء ورفض أخذ المدعمات.

وأكدت الهيئة أن الوضع الصحي للأسيرين شديد وأبو فارة بات حرجاً للغاية، وأنهما معرضان للموت في أي ساعة، بعد دخولهما يومهما الـ 71 في إضرابهما المفتوح عن الطعام ضد اعتقالهما الإداري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى