أسرىفلسطين

الأسرى الفلسطينيون الذين مضى على اعتقالهم 20 عاماً يصل إلى 207

أعلنت هيئة الأسرى والمحررين، اليوم الإثنين، أن عدد الأسرى الذين مضى على اعتقالهم أكثر من 20 عاماً في

سجون الاحتلال الاسرائيلي ارتفع عددهم إلى 207 أسرى. وهذا الرقم مرشح للارتفاع في الأيام والأشهر المقبلة.

ومن بين هؤلاء الأسرى يوجد 37 أسيراً مضى على اعتقالهم أكثر من 25 سنة، حيث يطلق عليهم مُصطلح “جنرالات

الصبر”، منهم 25 أسيراً معتقلون قبل اتفاق “أوسلو” وقيام السلطة  الفلسطينية، وهم يُعرفون بالدفعة الرابعة التي

تنصلت حكومة الاحتلال الإسرائيلي من الافراج عنهم في اطار التفاهمات السياسية برعاية أميركية عام 2013.

كما يوجد 17 أسيراً مضى على اعتقالهم أكثر من ثلاثين سنة بشكل متواصل، يطلق عليهم “أيقونات الأسرى، أقدمهم

الأسيران كريم يونس وماهر يونس المعتقلان منذ كانون الثاني/ يناير عام 1983.

اقرأ المزيد: طهران: نواصل السعي للتوصل إلى اتفاق.. ودمشق بدأت مرحلة جديدة بالمنطقة

هذا بالإضافة إلى عشرات آخرين من الأسرى الذين تحرروا في صفقة وفاء الأحرار (صفقة شاليط) في تشرين الأول/ أكتوبر

2011، ومن ثم أعادت سلطات الاحتلال اعتقالهم عام 2014 وأبرزهم الأسير نائل البرغوثي الذي أمضى ما يزيد عن 41 عاماً

على فترتين.

وأفادت الهيئة أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أصدرت 154 أمر اعتقال إداري بحق عدد من الأسرى، لمدد تتراوح ما بين

شهرين إلى ستة أشهر قابلة للتجديد عدة مرات، وذلك خلال شهر نيسان/ أبريل الماضي. ومن بين قرارات الاعتقال الإداري

الصادرة 68 أمراً جديداً، و86 أمر تجديد.

وفي الوقت ذاته يواصل بقية الأسرى الإداريين برنامجهم النضالي تحت شعار  “قرارنا حرية” والمتمثل في مقاطعة محاكم

الاحتلال لليوم الـ129 على التوالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى