الأخبارالأخبار البارزة

الخارجية الإيرانية: “إسرائيل” تستغل الوكالة الدولية للطاقة الذرية

قالت الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين، إنّ الكيان الصهيوني يستغل الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وأضافت، خلال مؤتمر صحفي: “من المؤسف أن تسمح الوكالة الدولية للطاقة الذرية لـ”إسرائيل” باستغلال القوانين

الدولية” معتبرةً أنّ قرار مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الصادر ضد طهران كان قرارًا سياسيًا.

وتابعت: إسرائيل تستفيد من القوانين والأدوات الدولية لتحقيق مصالحها بدعم من الولايات المتحدة، معتبرة أنّ الخطوات

التي قامت بها ردا على قرار مجلس محافظي الوكالة لا تنتهك اتفاق الضمانات الشاملة.

جدير بالذكر أنّ ممثل إيران لدى وكالة الطاقة الذرية دان قرار مجلس الحكام الذي تبنى قراراً بانتقاد طهران قائلًا: “من

حقنا إعادة النظر في سياستنا تجاه الوكالة”.

وأكد في تصريحاتٍ له عقب جلسة الوكالة، الأربعاء الماضي، على أن دعوته للتعاون مع الوكالة عبر القرار لا معنى لها

ومخيبة للآمال” لافتًا إلى أنّ بلاده ستتخذ الإجراء المناسب للرد على قرار مجلس حكام الوكالة ضدها.

واعتبر أنّ “التصويت لصالح القرار ضدنا يؤكد غلبة الضغوط السياسية على العمل التقني” مشددًا على أنّ “قرار مجلس

الحكام جرس إنذار يهدد مصداقية الوكالة”.

وأوضح المبعوث الروسي إلى فيينا ميخائيل أوليانوف أنّ “مجلس حكام الوكالة الذرية اعتمد قرارا بشأن إيران بعد تصويت

30 دولة لصالحه ودولتين ضده” لافتًا إلى أنّ روسيا والصين صوتتا ضد القرار بينما امتنعت والهند و ليبيا وباكستان عن التصويت.

وأشار إلى أنّ الدول التي تمثل أكثر من نصف البشرية لم تؤيد قرار مجلس حكام الوكالة الذرية بشأن إيران.

وتبنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في وقتٍ سابق، قرارًا ينتقد إيران لعدم تقديمها تفسيرًا لآثار يورانيوم ببعض المواقع. بعد مزاعم “إسرائيلية” بهذا الشأن

ورحب رئيس الكيان الصهيوني يسحق هرتسوغ بقرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية مدعياً أنه “كشف الوجه الحقيقي لإيران”.

اقرأ المزيد: كيان الاحتلال يتصدر المرتبة الأولى عالمياً في قتل الصحفيين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى