الأخبارالعالم العربي

استشهاد وإصابة 8 جنود باعتداء إرهابي على حافلة للجيش السوري

بين مدينتي نوى والشيخ مسكين

ارتقى شهيد وأصيب ثمانية جنود سوريين بجروح جراء اعتداء إرهابيين على حافلة إطعام لإحدى وحدات الجيش السوري على الطريق الواصلة بين مدينتي نوى والشيخ مسكين بريف درعا.
وذكرت وكالة سانا أن “عبوة ناسفة زرعها إرهابيون انفجرت أثناء عبور حافلة إطعام لإحدى وحدات الجيش السوري على الطريق بين نوى والشيخ مسكين ما تسبب بارتقاء شهيد وإصابة 8 جنود آخرين بجروح وإعطاب الحافلة”.

واغتالت مجموعة إرهابية القاضي العقاري فيصل خليل العوض عبر استهدافه بالرصاص في مدينة نوى بريف درعا.

وقال مصدر في قيادة شرطة درعا في تصريح لسانا “إن إرهابيين تقلهم دراجات نارية استهدفوا القاضي فيصل العوض مساء أمس بعدة طلقات نارية أثناء وجوده أمام منزله في مدينة نوى بريف درعا الشمالي الغربي”.

وبيّن المصدر أنه “تم نقل (العوض) إلى المشفى ليفارق الحياة متأثراً بإصابته”.

ولا تزال فلول المجموعات الإرهابية في بعض مناطق درعا تعمل على عرقلة جميع جهود التسوية التي تبذلها الدولة لترسيخ الأمن والاستقرار في عموم المحافظة حيث اعتدت أمس الأول بقذائف الهاون على حي الكاشف والمنطقة الصناعية وفوج الإطفاء ومنطقة غرز ما تسبب بوقوع أضرار مادية في المنازل والبنى التحتية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى