القدس

استشهاد مواطن في جبل المكبر بفعل حواجز الاحتلال..

استشهد المواطن نديم شقيرات (52 عاماً)، صباح اليوم الخميس، جراء تأخر وصول سيارة الإسعاف لإنقاذه في منزله في جبل المكبر جنوبي القدس المحتلة بفعل حواجز الاحتلال الاسمنتية واغلاق البلدة.

 

وقال الناطق الإعلامي بإسم جمعية “نوران” للإسعاف محمد بشير، إن جمعيته تلقت اتصالا من أسرة المريض شقيرات الساعة ٦:٣٣ دقيقة صباحاً وبفعل الحواجز والازدحامات المرورية الناتجة عن اغلاق مداخل ومخارج القرية والإبقاء على مدخل واحد، وصلت سيارة الاسعاف للمريض بعد ١٢ دقيقة، مع العلم ان سيارة الاسعاف من المفترض ان تصل إلى منزله في جبل المكبر بعد ٥ الى ٧ دقائق على ابعد تقدير؛ ما صعب عملية إسعافه.

 

وتابع:” عندما وصلنا المريض كان فاقداً الوعي بفعل جلطة قلبية ألمت به، وقد حاولنا إسعافه بالصدمات الكهربائية 3 مرات إلا أنها لم تكفيه بسبب انتهاء الفترة الذهبية لإنقاذ المريض وهي الدقائق الاولى بعد فقدانه الوعي وقد انتهت الفترة بسبب تأخرنا في الوصول للمريض بسبب الحواجز الاحتلالية”.

 

ولفت بشير الى انه طلب مركبة عناية مكثفة تابعة لإسعاف “نجمة داوود” الاسرائيلية لإنقاذ حياة المريض إلا أنها رفضت الدخول الى البلدة دون حراسة أمنية وانتظرته عند مركز شرطة “عوز” في جبل المكبر وعندما وصل المريض اليها عبر سيارة اسعاف جمعية نوران بعد حوالي ٤٠ دقيقة كان قد فارق الحياة.

 

يذكر أن المواطن نديم شقيرات الضحية الثانية لحواجز الاحتلال اذ استشهدت المسنة هدى درويش من قرية العيسوية هذا الشهر بفعل عرقلة مرورها عبر حاجز احتلالي في القرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى