الأخبار البارزةفلسطين
أخر الأخبار

استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال بعد تنفيذه عملية طعن في القدس

استشهد الشاب فلسطيني عبد الرحمن جمال قاسم في منطقة سوق القطانين قرب المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، بعد تنفيذه عملية طعن.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة القدس

المحتلة، مشيرة إلى أن الاحتلال زعم أنه كان ينفذ عملية طعن أسفرت عن إصابة شرطيين صهاينة.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال فتحت نيران أسلحتها الرشاشة تجاه الشاب الفلسطيني عبد الرحمن

جمال قاسم، من مخيم الجلزون، ما أسفر عن استشهاد الشاب وإصابة جنديين إسرائيليين.

وأعلنت صحيفة “يديعوت” الإسرائيلية، أن الشاب الفلسطيني منفذ العملية استشهد بعدما أطلق جنود الاحتلال

النار عليه.

وقال موقع “0404” الإسرائيلي، إن عملية طعن في البلدة القديمة في القدس، أسفرت عن إصابة اثنين من

عناصر الشرطة، فيما أطلق الجنود النار على المنفذ.

وعقب العملية، انتشر جنود الاحتلال في البلدة القديمة من القدس، وأغلقوا جميع أبواب المسجد الأقصى، فيما

اندلعت مواجهات بين قوات الاحتلال والشبان الفلسطينيين خاصة في منطقة باب العمود.

وفي وقت سابق أمس، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الفتى يامن نافز جفال (16 عاماً) برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة أبو ديس، شرق مدينة القدس المحتلة.

وفي اليوم نفسه، استشهد شابٌ فلسطيني آخر يبلغ من العمر (19 عاماً) برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرب المسجد الأقصى في القدس المحتلة، بعد تنفيذه عملية طعن أدّت إلى إصابة شرطيين إسرائيليين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى