فلسطين

استشهاد طفل برصاص الاحتلال في بلدة أبو ديس

استشهاد طفل برصاص الاحتلال في بلدة أبو ديس

استشهد مساء أمس الأحد طفل برصاص قوات الاحتلال الصهيوني في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية أن الطفل يامن نافز جفال 16 عاماً قضى برصاص قوات الاحتلال في بلدة أبو ديس.

وكان  جفال أصيب برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها البلدة، وقد منع الجنود مركبة الإسعاف من الوصول

إليه، وأطلقوا صوبها قنابل الغاز بكثافة ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق.

اقرأ أيضاً: سوريا: شهداء وجرحى في هجوم إرهابي استهدف حافلة عسكرية في تدمر

يذكر أن مواجهاتٍ عنيفة اندلعت قبل وقتٍ من مساء أمس، إثر اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني للبلدة، وأصيب

العشرات من المواطنين بالاختناق خلالها.

وقال المتحدث باسم قوات الاحتلال إن “قوة إسرائيلية أطلقت النار نحو فلسطينيين اثنين قاما بإلقاء زجاجات حارقة

صوت نقطة عسكرية”، وفق زعمه.

وفي وقت سابق، استشهد شابٌ فلسطيني (19 عاماً) برصاص قوات الاحتلال الصهيوني، قرب المسجد

الأقصى في القدس المحتلة، بعد تنفيذه عملية طعن أدّت إلى إصابة شرطيين إسرائيليين.

وأفاد شهود بأنّ عناصر شرطة الاحتلال الحاضرين في المكان أطلقوا النار صوب الشاب، وتركوه ينزف حتى ارتقى شهيداً.

مداهمات واعتقالات يومية

وفي سياق متصل، شنّت قوّات الاحتلال الصهيوني، فجر وصباح اليوم الاثنين، حملة اعتقالاتٍ ومداهماتٍ واسعة

في مناطق متفرقة من الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت محمد فؤاد زيود من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين، فيما اعتقلت

محمود سعيد رضوان، والفتى الجريح سعيد محمود رضوان، وأمجد حواري، والفتى محمد أمجد حواري، والفتى

عمرو ناصر سليم، وهاني ياسين، والفتى جعفر هاني ياسين، وعاصم عوض سليم، ومصطفى عاصم سليم، وإياد

شبيطة، وجميعهم من بلدة عزون شرق قلقيلية.

اقرأ أيضاً: استشهاد شاب بعد تنفيذه عملية طعن في القدس المحتلة

كما اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر سفيان المقدادي من البيرة، والقيادي في حركة حماس خالد أبو البها

من بيتونيا غرب رام الله، وبهاء الريماوي من بيت ريما غرب رام الله.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى سراج محاميد من مخيم نور شمس، فيما اعتقلت فؤاد أبو عياش

من بيت أمر شمال الخليل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى