الأخبار البارزةفلسطين

استشهاد شاب فلسطيني وإصابة آخرين خلال تصديهم للاحتلال في جنين

أعلن مدير مستشفى جنين وسام بكر، فجر اليوم الثلاثاء، عن استشهاد الشاب محمد سباعنة وإصابة آخرين برصاص

قوات الاحتلال الاسرائيلي في مدينة جنين شمال الضفة الغربية، خلال التصدي لقوات الاحتلال التي اقتحمت المدينة.

وكانت قوات كبيرة من جيش الاحتلال ترافقها جرافة، اقتحمت المدينة من محاور محاور، وأغلقت مداخلها، فيما انتشر عدد

من قنّاصتها على أسطح بعض البنايات المرتفعة.

وقد عمدت قوات الاحتلال إلى تفجير منزل الشهيد رعد حازم منفذ عملية “ديزنغوف” في “تل أبيب” قبل نحو أربعة أشهر.

بالتزامن، قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع إنّ “مدينة جنين تواجه المحتلين الغزاة وتتصدى لهم بكل

بسالة واقتدار وتقاوم للدفاع عن أهلها وحماية شبابها الثائر”، مضيفاً أنّ “صلابة أهل جنين وإصرار شبابها الثائرين على

مواجهة الاحتلال سيمكنهم من إفشال أهدافه وتحطيم أحلامه على أبوابها”.

بدورها، نعت لجان المقاومة الشهيد محمد موسى سباعنة الذي ارتقى فجر اليوم، مشيرةً إلى أنّ “دماء الشهيد ستظل

لعنة وكابوساً يلاحق العدو الصهيوني حتى زواله عن أرضنا ومقدساتنا”.

ولفتت لجان المقاومة إلى أنّ “دماء سباعنة ستشعل جذوة المقاومة ولن تنطفئ أبدا إلى باجتثاث العدو ودحره عن أرض فلسطين المباركة”.

وعدّت “هدم وتفجير منازل وبيوت أبطالنا ومقاومينا سياسة عنصرية فاشلة لن تكسر عزيمة شعبنا وستكون فتيلاً لبراكين الغضب والثورة في وجه الغاصبين الصهاينة المجرمين”.

اقرأ المزيد: هيئة الأسرى: جريمة جديدة تضاف إلى جرائم الاحتلال بحق أسرانا داخل السجون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى