أسرىالأخبارالأخبار البارزة

استشهاد الأسير سامي العمور في سجون الاحتلال

نتيجة الإهمال الطبي

استشهد، صباح اليوم الخميس، الأسير سامي عابد العمور من سكان قطاع غزة، داخل مستشفى سوروكا في بئر السبع، وذلك نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

وأكد مركز حنظلة للأسرى والمحررين، استشهاد الأسير سامي العمور داخل سجون الاحتلال بسبب الإهمال الطبي.

وأضاف المركز، “حاول الأسير القيادي في الجبهة الشعبية جميل العنكوش مساعدة الأسير سامي العمور بعد أن لاحظ الإهمال والمماطلة من قبل إدارة السجن إلا أن إدارة السجن اعتدت عليه بالضرب المبرح”.

وطالب المركز، بتوثيق هذه الجريمة عبر لجنة قانونية دولية وتقديم القتلة لمحكمة الجنايات الدولية.

كما وأفاد نادي الأسير، بأن الأسير عانى من مرض خلقي في القلب لازمه طوال حياته، وكلما كبر تزداد أوضاعه الصحية صعوبة.

وأشار النادي، إلى أن الأسير تعرض للإهمال الطبي من قبل الاحتلال خلال علاجه، حتى انهارت حالته الصحية ونقل قبل 3 أيام إلى المستشفى، قبل أن تتفاقم حالته ويعلن عن استشهاده فجراً.

وحمل النادي الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاده، مؤكداً أنه استشهد نتيجة لسياسة الإهمال الطبي المتعمد (القتل البطيء).

والأسير الشهيد سامي العمور من سكان دير البلح وسط قطاع غزة، ومحكوم بالسجن لمدة 19 عاماً، ومعتقل منذ عام 2008م.

والجدير بالذكر، أن أكثر من 500 أسير وأسيرة يعانون داخل سجون الاحتلال من أمراض مختلفة، بينهم العشرات من ذوي الإعاقة ومرضى السرطان، فيما أنه وباستشهاد الأسير العمور يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 227 شهيداً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى