الأخبار

ادعيس: أكثر من 95 انتهاكاً للمقدسات خلال الشهر الماضي

قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس، إن المسجد الأقصى المبارك، يواجه تصعيداً “إسرائيلياً” غير مسبوق في ظل زيادة معدلات اقتحامه من قبل الجماعات الاستيطانية التي باتت تتمتع بنفوذ واسع، مؤكداً أن مسؤوليتنا تجاه الأقصى والمقدسات في القدس على رأس أولوياتنا، ونضع كل إمكانياتنا في خدمة المسجد الأقصى الذي لا يقبل الشراكة ولا التقسيم، ولا يقبل أبدا أن يمنع رفع الأذان فيه وفي أي مسجد كان، وسيبقى صوت الحق يعلو ولا يعلى عليه.

وأوضح أن الاحتلال انتهك حرمة المقدسات ودور العبادة والمقابر خلال شهر تشرين الثاني المنصرم، أكثر من 95 مرة، حيث استمر المستوطنون وضباط وعناصر من المخابرات باقتحام المسجد الأقصى، ونفذ المستوطنون جولات استفزازية، ومسيرات، عدا عن المخططات ليل نهار للنيل من إسلامية وعروبة مدينة القدس والمسجد الأقصى، ومنها المخطط لتوسيع مسار قطار يصل من تل أبيب حتى القدس.

وبين ادعيس أن الاحتلال منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي في الخليل الشهر الماضي، 48 وقتا بحجج واهية كعادته، ومارس وما يزال سياسة التفتيش المذلة بحق المصلين.

وكشف أن ما تسمى الإدارة المدنية نصبت “سقالات” تحت سقف الغرفة الشرقية الجنوبية لمسجد النبي صموئيل، وقامت جرافات تابعة لبلدية الاحتلال، بهدم أساسات مسجد الفاروق في قرية صور باهر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة بحجة عدم الترخيص، وشرع الاحتلال بتهويد ساحة ملعب المدرسة الإبراهيمية، القريبة من المسجد الإبراهيمي وسط مدينة الخليل، تمهيدا لإقامة بركس على مساحة 500 متر مربع، والتي تعود ملكية رقبتها لوقف تميم بن أوس الداري.

ودعا ادعيس المواطنين إلى دوام المرابطة في المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي، وتفويت الفرصة على الاحتلال، مشيداً بصمود أهلنا فوق أرضهم وبتضحياتهم الجسام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى