الأخبار

اتحاد المحامين العرب: يجب توفير الحماية الكاملة للأسرى في سجون الاحتلال

ومعاملتهم كأسرى حرب

قال الأمين العام لاتحاد المحامين العرب النقيب المكاوي بنعيسى، يوم أمس الاثنين، إن الاحتلال اعتقل آلاف الفلسطينيين الذين قاوموا الاستيلاء على أراضيهم والاعتداء على مقدساتهم ونادوا بخروج المحتل ونيل الحرية، موجهاً نداءً عاجلاً إلى الأمم المتحدة والمحكمة الجنائية الدولية، لإلزام الاحتلال بتوفير الحماية الكاملة للأسرى الفلسطينيين الأربعة الذين تم إعادة اعتقالهم بعد انتزاعهم حريتهم من سجن “جلبوع”، ومعاملتهم كأسرى حرب.

وأضاف المكاوي بنعيسى، “وعليه فإنه يجب أن يتعامل مع الأسرى الفلسطينيين الأربعة كأسرى حرب وفقا لاتفاقية جنيف، التي تعتبر مساس الاحتلال بالأسرى المحررين ومعاقبتهم مخالفة للقانون الدولي”.

وأوضح أن إخفاء الاحتلال لمصير الأسرى الفلسطينيين الأربعة يثير المخاوف حول ظروف اعتقالهم واحتمالية تعرضهم للتعذيب للانتقام منهم بسبب تمكنهم من تحرير أنفسهم.

وأضاف أن “سجل الاحتلال مليء بالجرائم والتجاوزات والخروقات حيال الأسرى الفلسطينيين وأسرهم التي تتنافى مع القانون الدولي، والتي كان آخرها سلسلة الاعتقالات التي شنها بحق أسر وعائلات الأسرى الستة عقب انتزاعهم حريتهم من سجن جلبوع، والوسائل القمعية التي تعرضوا لها في محاولة يائسة لكسر عزيمتهم الصلبة”.

وطالب بضرورة إخضاع سجون الاحتلال إلى الرقابة والتفتيش الدولي، لإيقاف الانتهاكات التي ترتكب بحق الأسرى الفلسطينيين من تعذيب وإهمال طبي ومنع الزيارات، والاعتقال الإداري التعسفي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى