الأخبارعالمي

إيران: مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية سيزور طهران قريباً

إحياء الاتفاق النووي

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، في مؤتمر صحافي أسبوعي اليوم الإثنين، إنّ “مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة رافاييل غروسي سيزور إيران على الأرجح قريباً”.

يأتي ذلك، في الوقت الذي تستعد فيه طهران والدول الغربية، لاستئناف محادثات جنيف، بشأن إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وأوضح خطيب زاده أنه “وجهنا دعوة لغروسي لزيارة طهران، وتمّ تحديد موعد في هذا الصدد، وننتظر ردّه، ومن المحتمل أن يزور إيران قريباً”.

وأضاف أنّ “غروسي سيلتقي مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، ورئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي خلال زيارته”.

ولم يحدد خطيب زاده ما إذا كانت زيارة غروسي ستتم قبل اجتماع الأسبوع المقبل، لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية المؤلف من 35 دولة.

وكان وزير الخارجية الإيراني قال قبل يومين، إنّ “إيران لا تنوي البقاء في مآزق المحادثات النووية السابقة”، مضيفاً أنّه “لقد ذكّرت بأن ممارسات أميركا وانتهاكاتها، بما في ذلك العقوبات الجديدة، جعلت تقديم ضمانات موضوعية عينية من جانبها ضرورة لا يمكن غض النظر عنها”.

من جهته، أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني علي باقري أنّ “القضية الأساس هي إلغاء الحظر اللاقانوني على إيران”. وذلك بسبب خرق الولايات المتحدة للاتفاق، وإعادة الحظر من قبل الأميركيين وفرض إجراءات حظر جديدة من قبلهم.

واليوم الإثنين، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو من طهران، في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيراني إنّ العقوبات المفروضة على إيران ظالمة.

هذا ومن المتوقع استئناف استئناف مفاوضات فيينا في 29 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، ومن النقطة التي انتهت فيها في الجولة السادسة للمفاوضات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى