الأخبارعالمي

إيران: سفننا نجحت بتنفيذ أكبر مهمّة عسكرية في تاريخ البحرية

على الرغم من العقوبات والتهديدات

أكد قائد القوّة البحرية في الجيش الإيراني، الأدميرال شهرام إيراني، اليوم الثلاثاء، أنّ السفن الإيرانية نجحت في تنفيذ أكبر مهمّة عسكرية في تاريخ البحرية الإيرانية، موضحاً أنّ “هذه النجاحات تحققت في مجال السطح وتحت السطح إضافةً إلى الجو حيث تم تصنيع تجهيزات استراتيجية ومن المؤمل أن نشهد قريباً إزاحة الستار عن أول محرّك بحري إيراني مصنوع في البلاد بشكلٍ كامل“.

وقال إيراني، خلال حديثٍ صحافي، بمناسبة إتمام الرحلة الـ 75 لمجموعة من القطع البحرية الإيرانية إلى المحيط الأطلسي، إنّ “مرور السفن الحربية الإيرانية في هذه الرحلة بالمياه التي تتواجد فيها قوى الاستكبار العالمي يؤكد قوّة واقتدار إيران“.

واعتبر أنّ “العقوبات والتهديدات لم تُشكل رادعاً أبداً للإيرانيين ونحن تمكنّا من عبور سد الأعداء بالاعتماد على أنفسنا”.

وأضاف أنّ “الإيرانيين كانوا دائماً دعاة سلام ومحبة ولكنهم تعرضوا للعقوبات والتهديد“، متابعاً أن المدمّرة “سهند” إيرانية الصنع، وحاملة المروحيات “مكران” قطعتا في هذه الرحلة 45 ألف كيلومتر في البحار والمحيطات ذات الأمواج العاتية وعادتا إلى الوطن بنجاح كامل بعد أن أثبتتا للعدو والصديق قدرة البحرية الإيرانية وإمكاناتها الكبيرة، كما جاء.

يذكر، أنّ القطع البحرية الإيرانية، اجتازت في رحلتها الـ 75، 3 قنوات دولية مهمة و8 مضائق وقطعت عشرات آلاف الأميال البحرية في البحار والمحيطات دون أي خرق للقوانين الدولية، بحسب الأدميرال شهرام إيراني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى