شؤون دولية

إيران: توقيت القصف الصاروخي على المنطقة الخضراء وبيان بومبيو مشبوهان للغاية.

استنكر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة القصف الذي طاول المنطقة الخضراء في بغداد، وقال إن “استهداف الأماكن الدبلوماسية والسكنية أمر مرفوض”.

خطيب زاده وفي مؤتمره الصحافي الأسبوعي اليوم الاثنين، رأى أن “توقيت القصف الصاروخي الأخير، وبيان بومبيو مشبوهان للغاية”، معتبراً أن بيان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو “قد تم إعداده مسبقاً”.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو  اتهم ما وصفها بـ”ميليشيات موالية لإيران” بمهاجمة سفارة بلاده في بغداد، داعياً إلى محاكمة تلك الفصائل.

وأفادت مصادر أمس في بغداد، بسقوط عدد من الصواريخ على المنطقة الخضراء وسط بغداد. وذكرت أنّ منظومة “سيرام” التابعة للسفارة الأميركية أطلقت رشقات في سماء بغداد.

يشار إلى أن خلية الإعلام الأمني ذكرت أنّ “مجموعة خارجة عن القانون أقدمت على إطلاق عدد من الصواريخ باتجاه المنطقة الخضراء في بغداد مساء أمس، وقد تبين أن منطقة الانطلاق كانت من معسكر الرشيد”، ولم تسفر عن وقوع خسائر بشرية.

من جهتها، ذكرت كتائب حزب الله العراق أنّ قصف السفارة الأميركية في العراق، بهذا التوقيت “يعدّ تصرفاً غير منضبط”، مضيفة أنه “على الجهات المختصة القبض على الفاعلين”.

كما دانت الكتائب “الرمي العشوائي للثكنة العسكرية في السفارة لما تسببه من تهديد على حياة المدنيين”. كذلك طالبت بـ”إخلاء مظاهر النشاط العسكري الأميركي في المناطق السكنية الآمنة ببغداد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى