الأخبارالأخبار البارزة

إيران تنتقد العقوبات الأوروبية وتتوعد برد قوي

دان المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، اليوم الثلاثاء، غياب العقلانية الأوروبية بعد فرض التكتل القاري والمملكة

المتحدة عقوبات جديدة على الجمهورية الإسلامية على خلفية الاحتجاجات.

وأضاف: “على ما يبدو، أدى الإدمان على العقوبات إلى عزل العقلانية والجدية لدى الأطراف الأوروبية”.

واعتبر كنعاني أنَ هذا الإجراء “لا أساس له وغير قانوني ومرفوض تماماً”، مضيفاً أنّ هذه الدول “تضيّق نطاق تفاعلاتها (مع إيران) عبر تبني هذا الموقف الخطأ”.

وأكد أنّ طهران “ستتخذ الإجراءات المتبادلة والفاعلة بحكمة وقوّة، بناءً على المصالح الوطنية تجاه مثل هذه الممارسات غير المجدية وغير البناءة، وتحتفظ بالحق في الرد”.

وسبق لإيران أنَ أدرجت كيانات وأفراد في الدول التي فرضت عليها عقوبات على قائمتها السوداء للعقوبات.

وجاء ذلك بعد أنَ أعلن الاتحاد الأوروبي، أمس الاثنين، فرض عقوبات جديدة تطال 29 مسؤولاً إيرانياً، منهم وزير الداخلية

أحمد وحيدي، وثلاث كيانات من بينها قناة “برس تي في” الرسمية الناطقة بالإنكليزية.

واندلعت احتجاجات في إيران إثر وفاة الشابة مهسا أميني، في أيلول/سبتمبر الماضي، بعد توقيفها من قبل شرطة الأخلاق.

اقرأ المزيد: جيش الاحتلال يشن حملة اعتقالات ومداهمات بالضفة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى