الأخبار

إيران: الحل الوحيد لخروج العراق من الأزمة هو بالحوار واحترام المؤسسات

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية أن “الحل الوحيد لخروج العراق من الأزمة هو اللجوء للحوار واحترام المؤسسات القانونية

والالتزام بالدستور”.

وقالت الخارجية، في بيان اليوم الأربعاء، إنه من الضروري أن أن “تهيئ التيارات السياسية العراقية الأرضية لتأليف حكومة

جديدة”، مؤكدة أن “طهران تريد من كل التيارات والشخصيات الراغبين في عراق قوي ومستقل متابعة مطالبهم عبر

القنوات القانونية وإغلاق الطريق أمام أي استغلال من الذين لا يريدون خيرا للعراق” بحسب البيان.

كما أكد أن طهران “تريد عراقاً مستقراً وآمناً وقوياً ويؤدي دوراً بناءً في تطورات المنطقة”.

وأضاف أن إيران “مطمئنة بأن العراق سيتجاوز هذه المرحلة بتوجيه المرجعية وتدبير الحكومة ويقظة الشعب وكل التيارات السياسية”. مؤكداً أن إيران “تقدّر صبر وحكمة الحكومة والشعب العراقيين وكل المؤسسات القانونية، ما أدى الى تجاوز الفتنة الكبيرة”.

كذلك أعرب البيان، الذي أصدرته الخارجية الإيرانية بشأن آخر تطورات في العراق، عن سعادة طهران في عودة الهدوء إلى العراق، وأكد على “ضرورة احترام الشعائر الحسينية في مراسم أربعين الإمام الحسين والسعي إلى توفير الأمن للزوار وضيوف المقامات”.

يذكر أن الهدوء عاد إلى العراق بعد انسحاب أنصار التيار الصدري من المنطقة الخضراء وإنهاء الإطار التنسيقي اعتصام أنصاره في العاصمة بغداد.

يشار إلى أنه في الوقت الذي دعا فيه الرئيس العراقي إلى تنظيم انتخابات مبكرة، هدد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالاستقالة إذا استمرت “الفوضى والصراع، لتنتهي بذلك حالة الإضطراب التي شهدها العراق.

اقرا المزيد: وحدات القمع تقتحم جميع أقسام سجن “رامون”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى