الأخبار

إغلاق جميع مقرات الأونروا الأربعاء القادم

أكد رئيس اتحاد الموظفين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “أونروا” في غزة سهيل الهندي، تشكيل لجنة موحدة بين الضفة الغربية وقطاع غزة، لمواجهة سياسات التقليصات التي تتبعها الوكالة بحق اللاجئين والموظفين الفلسطينيين.

وبين الهندي أن اللجنة المشكلة قررت إغلاق جميع مقرات الوكالة الرئيسة في الضفة وغزة يوم الأربعاء المقبل 5 تشرين أول/ أكتوبر، وسيتم عقد مؤتمر للإعلان عن سلسلة فعاليات جديدة سيخوضها الاتحاد ضد سياسة التقليصات التي تنهجها “أونروا”.

وأشار إلى أن الاتحاد أجرى مؤخرًا حوارات مطولة مع إدارة الوكالة لاطلاعها على مطالب العاملين فيها ودفعها للاستجابة لها، لافتا إلى أن “أونروا” مصرة على الاستمرار في سياسة تقليص خدماتها المقدمة للاجئين والعاملين في “أونروا” بذريعة أنها تعاني من عجز مالي.

ويأمل الهندي، أن تستجيب إدارة الوكالة لمطالب اللاجئين والعاملين فيها وإنهاء معاناتهم في ظل حصار صهيوني مفروض على قطاع غزة منذ نحو عشرة أعوام، ولا يتم تعطيل الحياة في مرافق الوكالة.

وذكر أنه “في حال استمرت الوكالة في تعنتها سيكون لنا موقف قوي خلال الأيام المقبلة وسيدفعنا لتنفيذ سلسلة من الفعاليات الاحتجاجية”، مضيفًا: “الحقوق تنتزع انتزاعا ولا تمنح لأحد فنحن أصحاب حق، لا نستجدي من أحد وسنمضي في طريقنا لانتزاع حقوقنا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى