الأخبار البارزةفلسطين

إصابة مستوطنين بعملية إطلاق نار في نابلس

أفادت مصادر محلية، فجر اليوم الثلاثاء، بإصابة عدد من المستوطنين، جراح أحدهم خطيرة في عملية إطلاق نار من

مقاومين على سيارتهم خلال محاولتهم اقتحام قبر يوسف بمدينة نابلس بالضفة المحتلة.

وأوضحت المصادر، أنّ مقاومين أطلقوا النار بالمنطقة الشرقية لنابلس على سيارة تحمل لوحة أرقام “إسرائيلية” كانت متجهة

لقبر يوسف يستقلها خمسة مستوطنين، مشيرةً إلى أنّ المستوطنين هربوا من السيارة بعد إصابة عدد منهم واختبأوا في

الأحراش قبل أن يقوم المقاومون بإحراق سيارتهم، وانسحبوا من المكان.

وبحسب قناة كان العبرية فإنّ مسلحون فلسطينيون فتحوا النار تجاه 5 مستوطنين اقتحموا مدينة نابلس متجهين نحو

منطقة قبر يوسف دون تنسيق مع القوات.

وأضافت القناة، إنّ 2 من المستوطنين أصيبا أحدهما بجروح خطيرة، تم نقلها بواسطة طائرة عسكرية، وتم إحراق سيارتهم،

وعلى الفور أنقذتهم قوات الجيش، لافتةً إلى انّ قوات الاحتلال وصلت مكان العملية بعد نحو 40 دقيقة من تنفذيها.

ويقتحم المستوطنون بشكل متكرر “قبر يوسف”، والذي كان في السابق مسجدًا إسلاميًا، وفيه ضريح شيخ مسلم يدعى يوسف دويكات، من بلدة “بلاطة”، قبل أن تقوم سلطات الاحتلال بالسيطرة عليه وتحويله إلى موقع يهودي مقدس بعد احتلال الضفة الغربية في أعقاب حرب عام 1967.

ويشكّل المقام الذي يقع شرقي مدينة نابلس، بؤرة توتّر في المنطقة، على ضوء التواجد المستمر للمستوطنين وقوات الاحتلال في المكان، وما يتعرض له سكان الأحياء المجاورة للمقام من مضايقات واستفزازات باستمرار.

اقرأ المزيد: انخفاض حاد للأسهم الأوروبية وسط محاولات للحد من كبح التضخم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى