الأخبار البارزةفلسطين

إصابات بالرصاص خلال مواجهات مع الاحتلال في نابلس

اندلعت صباح اليوم الجمعة، مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال الصهيوني في بلدة بورين جنوب نابلس بالضفة المحتلة.

وأطلقت قوات الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز صوب المواطنين، مما أدى لإصابة نحو خمسة مواطنين بالرصاص

و١٥ بالاختناق. بحسب ما قال مدير مركز الاسعاف والطوارئ في الهلال الاحمر بنابلس، احمد جبريل.

ووفق جبريل، فإن خمسة مواطنين اصيبوا بالرصاص المطاطي، و١٥ بالاختناق جراء الغاز المسيل للدموع، وثلاث حالات سقوط بينهم متضامين أجانب خلال مواجهات في بورين، مضيفاً أن قوات الاحتلال اعتدت ضابط اسعاف الهلال الاحمر اثناء إسعافه أحد المصابين.

ويذكر ان قوات الاحتلال قمعت فعالية لزراعة واستصلاح أراض في المنطقة الشرقية من بورين.

وفي سياق متصل، أكد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، أن مستوطنين هاجموا مركبات المواطنين بالقرب من مدخل بلدة دوما جنوب نابلس، الليلة الماضية، الأمر الذي أدى إلى تضرر بعضها.

وفي سياق متصل، استشهد 3 فلسطينيين وأصيب 8 آخرون، فجر اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الصهيوني خلال اقتحامها مدينة

جنين في الضفة الغربية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان، إنّ “الشهداء الثلاثة في مدينة جنين هم يوسف صلاح وليث أبو سرور وبراء

لحلوح، كذلك أصيب 8 آخرون برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي”.

وقال شهود عيان إنّ “قوة إسرائيلية اقتحمت مدينة جنين، وأطلقت النار على مركبة فلسطينية كان بداخلها 4 فلسطينيين”.

وفي إثر ذلك، أوضح الشهود أن المواجهات اندلعت بين عشرات الفلسطينيين وقوات الاحتلال، التي استخدمت الرصاص

وقنابل الغاز المسيل للدموع.

اقرا المزيد: 92 عاماً على إعدام شهداء ثورة البراق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى