فلسطين

إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال شمال الخليل

أفادت وكالة الأنباء الرسمية “وفا”، اليوم الجمعة، بإصابة عدد من المواطنين، بالاختناق بالغاز السام خلال مواجهات مع قوات

الاحتلال قرب مستوطنة “كرمي تسور” المقامة عنوة على أراضي المواطنين في بلدتي بيت أمر وحلحول شمال الخليل بالضفة المحتلة.

ونقلت “وفا” عن الناشط في لجان مقاومة الجدار والاستيطان يوسف أبو ماريا قوله، إنّ مواجهات اندلعت قرب مستوطنة

“كرمي تسور”، وأطلق جيش الاحتلال قنابل الغاز السام باتجاه منازل المواطنين التي لا تبعد عشرات الأمتار عن

المستوطنة، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق.

وتندلع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال الصهيوني بشكل شبه يومي في مدن الضفة الغربية المحتلة خلال عمليات

الاقتحام التي تنفذها لاعتقال المواطنين.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر محلية، اليوم الجمعة، بإصابة عدد من المواطنين، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني، في قرية كفر قدوم شرق قلقيلية بالضفة المحتلة.

وأوضحت المصادر، أنّ المواجهات اندلعت عقب انطلاق المسيرة الأسبوعية المناهضة للاستيطان، وأسفرت عن إصابة

سبعة مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جرى علاجهم ميدانيًا.

وتتواصل المسيرات الأسبوعية في كفر قدوم أيام الجمعة والسبت المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح الشارع الرئيس للبلدة الذي تغلقه قوات الاحتلال لصالح التوسعات الاستيطانية.

وأغلق الاحتلال مدخل القرية الرئيس لتوسيع مستوطنة “قدوميم” المقامة على أراضي القرية، وربط بؤرها المُتناثرة على مساحة 4 آلاف دونم من مجمل مساحة أراضي القرية البالغة 23 ألف دونم.

اقرأ المزيد: استشهاد شاب فلسطيني بعد طعنه لأحد جنود الاحتلال بالخليل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى