الأخبار البارزةفلسطين

إجراءات عقابية ضد السلطة الفلسطينية

بالتزامن مع تصعيد اعتداءاتها فرضت “تل أبيب” إجراءات عقابية ضد السلطة الفلسطينية رداً على قرار لجوئها الى محكمة

العدل الدولية  للحصول على رأي استشاري يتعلق بالاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن “من بين الإجراءات العقابية هذه اقتطاع نحو 93 مليون دولار من أموال السلطة

الفلسطينية لمصلحة عائلات القتلى من المستوطنين”. وأغضب قرار العدل الدولية بشأن الاحتلال رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، ووصف القرار بأنه “حقير”.

من جهتها، رأت الخارجية الفلسطينية أن القرار الإسرائيلي بحقها هو “انتهاك صارخ لالتزامات تل أبيب كقوة احتلال وإمعان في التمرد على القانون الدولي والاتفاقيات الموقعة”.

وفي بيان إدانة، أكدت الخارجية الفلسطينية أن الإجراءات لن تثني الشعب الفلسطيني وقيادته عن مواصلة نضالهما السياسي والدبلوماسي والقانوني لوضع حد لإفلات “إسرائيل” المستمر من المساءلة.

وطالبت الخارجية الفلسطينية، الإدارة الأميركية بتدخل جديّ وحقيقي لوقف تنفيذ برامج حكومة نتنياهو المعادية للسلام.

في المقابل، قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي إيتمار بن غفير إنّ “العقوبات الإسرائيلية على السلطة الفلسطينية ليست سوى البداية”.

وأضاف بن غفير في تغريدة عبر “تويتر” أن “حكومة اليمين تحدد اتجاهها باتخاذ خطوات فورية ضد السلطة الفلسطينية ومسؤوليها”، مؤكداً أنه “سيجري اتخاذ المزيد من الإجراءات”.

اقرأ المزيد: المقاومون يصدّون قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم جنين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى