الأخبار

أينشتاين عن اللغة العبرية: أُفضّل الشعور بالحرج على تعلمها..

نشرت جامعة إسرائيلية، مخطوطة لعالم الفيزياء الشهير ألبرت أينشتاين (1879 ـ 1955) اعترف فيها أنه يفضل أن يشعر بالحرج على تعلم اللغة العبرية.

جاء ذلك في واحدة من 110 مخطوطات كتبها العالم اليهودي الشهير بخط يده، ونشرتها الجامعة العبرية في القدس بمناسبة قرب حلول عيد ميلاده الـ140، بحسب ما أورده، الأربعاء، الموقع الإلكتروني لصحيفة “هآرتس” الإسرائيلية.

وبحسب المصدر ذاته، كتب أينشتاين باللغة الألمانية لصديقه المقرب ميشيل بيسو بعد اعتناقه الديانة المسيحية: “بصفتك من الوييم (غير اليهود) فإنك لست مجبراً على دراسة لغة أجدادنا، بينما أنا، كقديس يهودي، يجب أن أحرج من حقيقة أنني لا أعرف شيئاً تقريباً. لكنني أفضل أن أكون محرجاً على تعلمها” في إشارة إلى العبرية.

وتم عرض مخطوطات أينشتاين للمرة الأولى للعامة، الأربعاء في الجامعة العبرية بالقدس.

وكان أينشتاين المولود في 14 مارس/ آذار 1879 بألمانيا توفي في الثامن عشر من إبريل/نيسان 1955.

وقبل شهر من وفاته توفي صديقه بيسو وهو مهندس سويسري معروف، فكتب أينشتاين عن رحيله: “ها هو قد غادر هذا العالم الغريب قبلي بقليل. وهذا لا يعني شيئا. أناس مثلنا، الذين يؤمنون بالفيزياء، يعرفون أن التمييز بين الماضي والحاضر والمستقبل ليس سوى وهم دائم عنيد”.

واستنادا الى “هآرتس” فإن هذه المخطوطة هي من ضمن 110 مخطوطات أخرى مكتوبة باللغة الألمانية حصلت عليها الجامعة العبرية مؤخرا من جامع للمخطوطات يقيم في ولاية كارولينا الشمالية الأمريكية.

وقالت إن المخطوطات “تقدم نظرة ثاقبة على العمل العلمي والحياة الشخصية لأينشتاين”.

وأضافت: “ترتبط العديد من الوثائق في المجموعة المكتسبة حديثًا بالرياضيات وتمت كتابتها بين عامي 1944 و 1948”.

وأينشتاين هو عالم فيزياء ولد في ألمانيا عام 1879 من أبوين يهوديين، وعمل في جامعة برينستون الأمريكية لأكثر من عشرين عاما، وحصل على الجنسية الأمريكية عام 1940.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى