الأخبارالعالم العربي

أمير عبد اللهيان: نرحب بالاستقرار في العراق ودوره في العلاقات الإقليمية

صديقين دائمين وشقيقين

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان خلال لقاء مع رئيس الوزراء العراقي السابق عادل عبد المهدي، بأن طهران ترحب دوماً بالسلام والاستقرار في العراق.

ووصف أمير عبد اللهيان أمس الثلاثاء البلدين بأنهما صديقين دائمين وشقيقين، وقال: “إن مجالات العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية والشعبية بين طهران وبغداد يمكنها أن تاخذ الحالة التنفيذية أكثر فأكثر”.

وأشاد وزير الخارجية الإيراني بإجراءات عادل عبد المهدي وحكومته خلال فترة توليه رئاسة الوزراء في العراق في سياق تطوير العلاقات الثنائية، مؤكداً عزم إيران على توسيع العلاقات مع الحكومة العراقية.

وأضاف:” أن إيران ترحب دوماً بالسلام والاستقرار في العراق ودوره البناء في العلاقات الإقليمية، وتحترم إرادة الشعب العراقي في اتخاذ القرارات السياسية”.

من جانبه أشار عبد المهدي خلال اللقاء إلى “المشتركات الكثيرة جداً بين إيران والعراق في مختلف المجالات”، واعتبرها “رصيداً كبيراً للمزيد من التقارب بين شعبي وحكومتي البلدين”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى