أسرىالأخبار

أسيران يعلقان إضرابهما عن الطعام بعد تحديد سقف اعتقالهما الإداري

الذي استمر 16 يوماً

أكد نادي الأسير، صباح اليوم الخميس، أن الأسيربن علاء الدين علي (قاسم)، وماهر دلايشة من مخيم الجلزون علقا إضرابهما المفتوح عن الطعام، والذي استمر 16 يوماً.

وقال نادي الأسير، في بيان له، إن تعليق إضراب الأسيرين علي ودلايشة يأتي بعد اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقالهما الإداري، على أن يكون الأمر الإداري الحالي هو الأخير، علماً أنهما يقبعان في سجن النقب الصحراوي.

وماهر دلايشة (46 عاما) من مخيم الجلزون قرب رام الله، أسير سابق أمضى ما مجموعه عشر سنوات في السجون منها خمس سنوات إدارية، أعاد الاحتلال اعتقاله في 23 أذار/ مارس 2021، وهو متزوج وأب خمسة أبناء، أصدر الاحتلال بحقه أمري اعتقال إداري مدتهما أربعة شهور، حينما انتهى أمره الإداري الأول قبل نحو اسبوعين، وكان اسمه من ضمن المفرج عنهم، إلا أنه وبعد الإفراج عنه أبلغ بقرار تجديد في “البوسطة”، وعليه شرع في الإضراب.

وعلاء الدين خالد علي (38 عاما) من الجلزون قرب رام الله، اعتقله الاحتلال في شهر يناير/ كانون الثاني، وأصدر بحقّه أمريّ اعتقال إداريّ مدتهما 6 شهور، انتهى الأمر الأول في تموز الجاريّ، وجدد الاحتلال أمر اعتقال ثان، وهو أسير سابق تعرض للاعتقال أكثر من مرة، وأمضى ما مجموعه ثلاث سنوات ونصف، غالبيتها رهن الاعتقال الإداريّ، في الاعتقال الأول تعرض لتحقيق قاس استمر 90 يومًا، وهو متزوج وأب لثلاثة من البنات والأبناء.

وبهذا يواصل 16 أسيراً في سجون الاحتلال، معركة الأمعاء الخاوية، إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضاً لاعتقالهم الإداري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى