الأخبار

أبو جمال: المقاومة تؤمن بأن ظهرها لن يُكسر طالما ظل مستندًا إلى شعبنا

قال الناطق باسم كتائب الشهيد أبو علي مصطفى ، الجناح العسكري للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أبو جمال، اليوم الثلاثاء، إنّ “مناورات الركن الشديد بدأت على امتداد محافظات قطاع غزة، والعدو يُراقب أدق التفاصيل لهذه المناورات المشرّفة”.

وأكَّد أبو جمال عبر الموجة الاذاعيّة المشتركة “لأصحاب الحلول السلمية أنّ قطاع غزّة يتكلّم باسم الجميع، والحقوق لا توهب بل تنتزع انتزاعًا، ونقول لشعبنا لقد بات لكم اليوم درعٌ وسيف ولديكم غرفة مشتركة للمقاومة الفلسطينيّة حتى انجاز الحُلم في العودة وإقامة الدولة على كامل التراب الفلسطيني”.

وشدّد أبو جمال على أنّ المقاومة “تؤمن بأن ظهرها طالما ظل مستندًا إلى شعبنا فلن يُكسر، وشعبنا اليوم يتابع بشغفٍ وفرحة عارمة مناورات الركن الشديد”.

ولفت أبو جمال إلى أنّ “المناورات مستمرة، والعدو يراقب أدق التفاصيل لهذه المناورات المشرّفة، ونقول له أن هناك مفاجئات ستدمي قلب الكيان”.

وأعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينيّة في قطاع غزّة، صباح اليوم الثلاثاء، انطلاق مناورات “الركن الشديد” وهي الأولى من نوعها في قطاع غزّة.

وأكَّدت الغرفة المشتركة في مؤتمرٍ صحفي، أنّ “هذه المناورات الدفاعية هي تأكيد على جهوزية المقاومة للدفاع عن شعبنا في كل الأحوال وتحت كافة الظروف”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى