الأخبارالأخبار البارزة

هجمات إرهابية تستهدف مواقع للجيش السوري ومنشآت نفطية

قالت وزارة النفط السورية إنّ هجمات إرهابية متزامنة استهدفت مصفاة حمص ومعمل غاز، جنوبي المنطقة الوسطى، ومحطة الريان للغاز، الليلة الماضية.

وفي تصريحٍ صحفي نقلته “روسيا اليوم”، رجّحت الوزارة أن الهجمات نُفذت بواسطة طائرات مسيرة، وتسبب الاعتداء باندلاع حريق في أنابيب تابعة لمصفاة حمص. وقالت الوزارة إن الحريق تمت السيطرة عليه، واقتصرت الأضرار على الماديات، فيما يجري التعامل مع حريق آخر اندلع في خزان كروي للغاز المنزلي.

وشهدت الأراضي السورية خلال 24 ساعة الماضية عدّة هجمات إرهابية أدت إلى استشهاد 17 عسكريًا سوريًا، وإصابة 42 أثناء صد هجمات لمسلحين متشددين على مواقع للجيش العربي السوري في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأفاد رئيس المركز الروسي للمصالحة اللواء يوري بورينكوف بأن نحو 400 عنصر من جماعتي “أنصار التوحيد” و”هيئة تحرير الشام” بإسناد عربات مدرعة وسيارات مزودة برشاشات ثقيلة، شنوا هجومًا على مواقع الجيش قرب بلدة أبو دالي بريف إدلب وتمكنت وحدات الجيش من صدهم، وكبدتهم خسائر كبيرة.

وأضاف “بورينكوف” أنه “خلال صد الهجمات بلغت خسائر الجماعات الإرهابية نحو 200 قتيل وجريح”.

يُذكر أنّ جماعتيْ “أنصار التوحيد” و”هيئة تحرير الشام” هما جماعتان تحملان الفِكر السلفي المتشدد، وتُشاركان في الحرب ضد الجيش العربي السوري وحلفائه، وتضمّان في صفوفهما مُقاتلين متشددين من داخل وخارج سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى