شؤون العدو

نتنياهو: مشاركة العرب في الحكومة تهدد أمن دولة الاحتلال..

قال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو أن دخول ممثلين عن القائمة العربية المشتركة في الحكومة الصهيونية المستقبلية سيشكل خطرا على أمن البلاد.

واتهم نتنياهو منافسه في رئاسة الحكومة الجديدة، بيني غانتس، رئيس تحالف “أزرق-أبيض” الوسطي، بالرغبة في تشكيل حكومة أقلية تعتمد غالبا على القائمة المشتركة، ثالث أكبر قوة في الكنيست الـ22، قائلا إن ذلك سيكون “خطوة مضادة للصهيونية وتشكل خطرا على أمننا”.

واتهم نتنياهو زعيمي القائمة العربية المشتركة أيمن عودة وأحمد الطيبي بـ”دعم الإرهاب الفلسطيني وحزب الله”، كما قال إن “يائير لبيد”، الشخصية رقم 2 في “أزرق – أبيض”، ورئيس حزب “يسرائيل بيتنا” أفيغدور ليبرمان “يحتجزان غانتس رهينة” لتحقيق طموحاتهما الشخصية.

ويأتي ذلك قبل أقل من أسبوع من انقضاء التفويض الرئاسي الممنوح لنتنياهو لتشكيل حكومة جديدة، وإذا فشل في ذلك فإن الرئيس الصهيوني رؤوفين ريفلين سيسلم هذا التفويض إلى غانتس، رئيس أكبر قوة في الكنيست الجديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى