الأخبارالأخبار البارزة

الاحتلال يُصيب شابًا ويحتجزه قرب حاجز برطعة بجنين

أصيب شاب فلسطيني، صباح اليوم الثلاثاء 8 أكتوبر، برصاص الاحتلال، قرب حاجز برطعة جنوب غربي جنين، شمال الضفة المحتلة.

ووفق المصادر المحلية لم تُعرف هوية الشاب الجريح حتى اللحظة، وكذلك مصيره الذي لا يزال مجهولًا. إلّا أنّ شهود عيان تواجَدوا في المكان لحظة إطلاق النار على الشاب، أفادوا لوكالات محلية بأن جنود الاحتلال احتجزوا الشاب بعد إصابته على الفور.

وكان جيش الاحتلال أطلق النار يوم أمس الاثنين على شابٍ من سكان جنين أيضًا، وهو أحمد مصطفى توفيق صعابنة (23 عامًا)، الذي أصابه جنود العدو بالرصاص في قدمه، قرب بوابة زيتا في طولكرم، شمالي الضفة، بينما كان يحاول الوصول إلى مكان عمله في الداخل المحتل.

واحتجز الجنود الشاب المصاب ومنعوا وصول طواقم الإسعاف إليه لفترة من الوقت، قبل أن يتم نقله من قبل الهلال الأحمر إلى المستشفى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى