الأخبار

الرئيس عباس يلتقي عائلة الأسير لدى المقاومة “منغستو”

قال “جال برجر” مراسل قناة “كان” الصهيونية إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس التقى اليوم بوفد من الطائفة الأثيوبية في دولة الاحتلال، وضم الوفد عائلة الجندي الأسير لدى المقاومة “منغستو” وعضو الكنيست السابق “شلومي مولا“.

ونقل المراسل عن مصادر فلسطينية قولها إن الرئيس عباس وعد عائلة “منغستو” بأنه سيبدل جهوده لإعادة نجلهم، وأكد أبو مازن للعائلة أنه يشعر بمعاناتهم كما يشعر بمعاناة أهالي الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

وتحتفظ المقاومة الفلسطينية بأربعة جنود أسرى لديها منذ الحرب الأخيرة على قطاع غزة عام 2014 وهم أبراهم منغستو وهدار غولدين وأرون شاؤول وهشام السيد حيث ترفض الإفصاح عن أية معلومات متعلقة بهم قبل إفراج الاحتلال عن محرري الصفقة الماضية

وفي وقتٍ سابق من هذا الصيف أكد ناطق العسكري  في حماس أبو عبيدة أن الاحتلال لم يطرح قضية أبراهام مانغستو، مطلقًا أمام الوسطاء ولم يحاول السؤال عنه أهو من الأحياء أم الأموات فهو يقسّم جمهوره على أساس عرقي

وأشار أبو عبيدة إلى أن “هناك فرصةً حقيقية لحل قضية الأسرى والمفقودين إذا كانت قيادة العدو جادةً في فتح هذا الملف محذراً بأنّه قد يكون عرضة للإغلاق نهائيًا كما في قضية رون أراد”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى