الأخبار

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال بعد عملية طعن جنوبي بيت لحم

استشهد فلسطيني، وأصيب مستوطن، صباح الثلاثاء، في عملية طعن على مفترق “غوش عتصيون” جنوب مدينة بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت القناة السابعة العبرية، إن مستوطنا أصيب بجروح في الجزء العلوي من جسده بعد طعنه من شاب فلسطيني.

وقد ذكرت مصادر عبرية، أن شاباً فلسطينياً استشهد بعد أن أطلقت قوات الاحتلال النار على شاب على مفترق “غوش عصيون” بحجة محاولته طعن جنود.

فيما ذكرت مصادر أخرى، أن الشاب قام بطعن جندي أدى لإصابته ولكن لم تؤكد هذه المعلومات حتى هذه اللحظة.

كما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية برام الله أن شهيد مفرق “عتصيون” هو الطفل أحمد يونس كوازبة 17 عاماً من بلدة سعير شمال شرق الخليل.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق