الأخبار البارزةشؤون دولية

تهديدٌ إيراني بالتقدّم خطوة جديدة على طريق خفض الالتزامات النووية

أكد رئيس اللجنة النووية في البرلمان الإيراني، محمد إبراهيم رضائي، أن طهران مستعدة لاستخدام المزيد من أجهزة الطرد المركزي الحديثة في المرحلة الثالثة من تقليص التزاماتها بالصفقة النووية.

وقال رضائي، في تصريحٍ لوكالة “مهر” للأنباء، اليوم السبت “في المرحلة الثالثة من خفض الالتزامات النووية، سيكون لدينا العديد من الخيارات، بما في ذلك اعتماد أجهزة الطرد المركزي المتقدمة”.

وأضاف “بينما لا نزال نستخدم أجهزة الطرد المركزي القديمة IR1، فإن الأجهزة الأكثر تطورًا، وهي IR6 وIR8 جاهزة للتنفيذ”، مبينًا أن آلات الطرد المركزي الجديدة المصنعة محليًا لديها القدرة على زيادة تخصيب اليورانيوم من 26 إلى 48 مرة أكثر من الأجهزة الحالية IR-1.

وأشار إلى أن تفعيل الماء الثقيل أو حدوث تغيير في طريقة تجميع وتخزين الماء الثقيل وتزويد نسبة تخصيب اليورانيوم، يعد من الخيارات الأخرى المتاحة ل إيران ويمكن أن تكون ضمن جدول أعمال منظمة الطاقة النووية في إطار الخطوة الثالثة من خفض التعهدات بالاتفاق النووي.

وصرح بأن الدول الغربية يجب أن تعي أن السبب الوحيد لتوقف إيران عن تطوير برنامجها النووي هو التزامها بالاتفاق النووي، ما أدى إلى إغلاق عدد من أجهزة الطرد المركزي لديها، مشددًا على أنه يمكن التراجع عن ذلك وأن هذه الإجراءات ستدخل حيز التنفيذ خطوة بخطوة.

وتراجعت طهران عن التزاماتها النووية مرتين وفقًا للمادتين 26 و36 من اتفاق 2015 المعروف باسم خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA).

وكخطوة أولى، زادت إيران مخزونها من اليورانيوم المخصب إلى ما يتجاوز 300 كيلوغرام التي حددتها خطة العمل المشتركة، فيما بدأت في الخطوة الثانية بتخصيب اليورانيوم لمعدلات نقاء تتجاوز حدود الاتفاق النووي البالغة 3.76%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى