الأخبار البارزةشؤون دولية

مادورو يطلب من وزرائه تقديم استقالاتهم ويجهز لحكومة جديدة

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الأحد، أنه طلب قبل عدة أيام من كافة الوزراء الحاليين تقديم استقالاتهم بأسرع وقت ممكن.

 

وقال مادورو خلال خطاب جماهيري أمام أنصاره: “إنني أعتزم الإعلان عن التغييرات التي سأجريها في التشكيلة الوزارية خلال فترة قريبة جدا”، موجها في الوقت ذاته شكره للوزراء الحاليين.

وشدد مادورو على أن تنصيب رئيس البرلمان خوان غوايدو نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد في 23 كانون الثاني/ يناير الماضي، يعد محاولة انقلابية من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وأعوانه في الداخل الفنزويلي.

يذكر أن فنزويلا تشهد توترا كبيرا منذ إعلان غوايدو تنصيب نفسه رئيسا للبلاد، وما نتج عنه من اعتراف أمريكي سريع تبعته فيه كندا ودول من أمريكا اللاتينية وأوروبا، فيما أيدت بلدان بينها روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا، شرعية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو.

وكانت الحكومة الفنزويلية اتهمت الأحد، المعارضة بسرقة عشرات مليارات الدولارات من مصارف مختلفة، بأوامر من الإدارة الأمريكية.

ونقلت قناة “VTV” المحلية عن وزير الاتصالات والإعلام الفنزويلي خورخي رودريغيز قوله إنه “تمت سرقة أكثر من 30 مليار دولار من فنزويلا خلال الشهرين الماضيين وتحويل أكثر من مليار دولار إلى حسابات أشخاص من المعارضة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى