فلسطين الجغرافيا والتاريخ

مجزرة “عتيل” وصمة عار أخرى فى تاريخ بريطانيا الأسود

يصادف اليوم  السادس من يناير الذكرى الواحدة والثمانون لمجزرة قرية “عتيل” بقضاء “طولكرم” التي ارتكبتها قوات الاحتلال البريطانية بحق النساء والأطفال وتم خلالها انتهاك حرمة المساجد وتمزيق المصاحف.
“عتيل” هي بلدة فلسطينية تقع في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة “طولكرم” وتبعد عنها حوالي 12 كيلومتراً، وهي تتوسط قرى الشعراوية.
وتعتبر “عتيل” حركة الوصل بين القرى ومدينة “طولكرم” ويحدها من الشرق بلدة “علار” ومن الشمال “باقة الشرق” ومن الغرب “الخط الأخضر” من الجنوب بلدة “دير الغصون.”
ومن أشهر الجبال المحيطة بها جبل “نبهان” وجبل “العابورة” وجبل “الأسد” وجبل “شحادة” و ترتفع “عتيل” 100 متر عن سطح البحر .
قامت الوحدة الاسكتلندية في الجيش البريطاني المحتل لفلسطين في السادس من يناير عام 1938 بمحاصرة القرية من جهاتها الأربع وسط اطلاق نار كثيف ، وسمي ذلك الحصار بحصار ” سكوتش ” حيث قامت القوات بجمع الرجال في مدرسة القرية ، والنساء والأطفال في المسجد ، وأضرمت النار في منازل القرية .
وقد أدت هذه العملية الارهابية الى استشهاد 7 من اهالي القرية ، وتدمير 23 منزلا تدميرا كاملا ، واغتصاب احدى وعشرون إمراه .
انها بريطانيا العدو التاريخي اللدود للفلسطينيين والأمة العربية ، والتي عملت كل ما في وسعها لإقامة الكيان الصهيوني في بلادنا فلسطين .
بداية من سلب الارض من تحت بساط السلطة العثمانية مروراً بوعد بلفور والمجازر والمذابح التي قامت بها القوات البريطانية بحق شعبنا الأعزل ولم ينتهى دورها بتسليم أرضنا لما سمى دولة إسرائيل بل لا تزال بريطانيا تستخدم ضدنا حق الفيتو فى الامم المتحدة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى