العالم العربي

القوى الوطنية المصرية تُحيي اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

تُنظم القوى الوطنية المصرية عدّة فعاليات بالتزامن مع اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، الذي يُوافق تاريخ 29 نوفمبر من كل عام، وتستمرّ الفعاليات التي تُقام في مختلف المحافظات المصرية على مدار أسبوع، وتبدأ اليوم بأمسية فنية يستضيفها التحالف وتُشارك بها شخصيات مصرية وفلسطينية.

من جهته، قال رئيس الحزب والعضو القيادى بالحركة المدنية الديمقراطية، مدحت الزاهد، إنّ 14 حزبًا و6 منظمات وعدد كبير من الشخصيات العامة وجهوا رسالة إلى الحكومة البرازيلية عبر سفارتها في القاهرة، حذروا فيها من الإقدام على نقل سفارة البلاد من “تل أبيب” إلى العاصمة الفلسطينية المحتلة القدس، تنفيذًا للتهديدات التي أطلقها الرئيس الجديد جايير بولسونارو .

وتضمّنت الرسالة تذكيرًا بقرارات الشرعية والمنظمات الدولية بشأن مدينة القدسوكذلك مواقف الحكومات البرازيلية المختلفة من رفض الانتهاكات “الإسرائيلية” للحقوق الفلسطينية، وحذّرت من الأضرار التي يمكن أن تلحقها مثل هذه الخطوة بالعلاقات بين الشعوب العربية والشعب البرازيلي. وبحسب الزاهد، سيلتقي وفدٌ من الأحزاب والقوى الوطنية المصرية السفير البرازيلي في القاهرة، الثلاثاء المقبل.

ومن ضمن الفعاليات في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني يتم عقد حلقة نقاشية، يستضيفها حزب التجمع، الأربعاء 28 نوفمبر، يليها في يوم الخميس 29 نوفمبر مؤتمرًا سياسيًا يستضيفه الحزب الاشتراكى المصرى، وتُشارك فيه القوى الوطنية. وتتواصل في نفس اليوم فاعليات التضامن في المحافظات، إذ سيستضيف التحالف الشعبى الاشتراكى  لقاء القوى الوطنية بالإسكندرية والبحيرة والمحلة الكبرى وسوهاج.

وفي إطار الفعاليات سينعقد، الجمعة 30 نوفمبر، مؤتمرًا تستضيفه نقابة المحامين في المنصورة، بمشاركة القوى الوطنية، فيما يستضيف تيار الكرامة فاعليات المؤتمر السياسى ضد التطبيع. بحسب الزاهد الذي أشار إلى أنه سيتم افتتاح الفعاليات كافة بتوجيه التحية لأرواح شهداء فلسطين، والمقاومة، ومسيرات العودة.

مقالات ذات صلة

إغلاق