الأخبار البارزةالقدس

المقدسيون يقاطعون انتخابات بلدية الاحتلال في القدس

يصوت “الإسرائيليون” اليوم الثلاثاء لاختيار رؤساء البلديات وأعضاء مجالس المدن، وسط مقاطعة المقدسيين، لانتخابات بلدية الاحتلال في القدس.

وعلى الرغم من أن الفلسطينيين في القدس يشكلون حوالي 40٪ من سكان المدينة، إلا أنهم يقاطعون الانتخابات المحلية قائلين إن التصويت سيشكل اعترافًا بالسيطرة الصهيونية على القدس.

ويأمل رمضان دبش أن يصبح أول عضو فلسطيني في مجلس مدينة في تاريخ القدس، في تحدٍ للمقاطعة العربية التي دامت عقودًا طويلة للانتخابات.

وفي السباق المتنازع عليه على منصب رئيس بلدية القدس، يتنافس زئيف الكين، الوزير الحالي والحليف الصلب لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ضد عضو مجلس المدينة المخضرم موشيه ليون، والمرشح العلماني القوي عوفر بيركوفيتش.

ويحتاج ليون إلى تأمين أصوات الأورثوذوكس المتطرفين (المتدينين) في القدس، أمام يوسي ديتش، وهو مرشح رابع من المجتمع الأرثوذكسي المتشدد.

وفي مرتفعات الجولان التي يحتلها الكيان الصهيوني، ستتاح الفرصة للدروز، للتصويت للمرة الأولى منذ أن استولى الكيان على المنطقة، بينما أعلن الأهالي مقاطعتهم للانتخابات ورفضهم لها تأكيداً على ولائهم وانتمائهم لسورية. وخرج عدد من المرشحين الدروز من السباق بعد أن واجهوا حملة ضغط مكثفة من قادة المجتمع.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق