شؤون دولية

ترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري.

وأوضح ترامب، في مؤتمر صحفي مشترك مع هايلي، اليوم الثلاثاء، أنها أبلغته برغبتها في ترك منصبها منذ حوالي نصف عام، حيث قالت إنها تريد أن تأخذ قسطا من الراحة بعد انتهاء فترة عمل لعام أو عامين.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن هايلي ستترك منصبها رسميا في نهاية العام الحالي، فيما شدد على أنها “أنجزت عملا رائعا” كمندوبة أمريكية دائمة لدى الأمم المتحدة.

وأعرب سيد البيت الأبيض عن أمله في أن تعود هايلي إلى العمل في إدارته بمنصب آخر، وأضاف متوجها إليها: “يمكنك أن تختاره بنفسك”.

وذكر ترامب أنه سيعلن عن تعيين المندوب الأمريكي الجديد لدى المنظمة العالمية خلال أسبوعين أو 3 أسابيع.

من جانبها، أكدت هايلي أنها لا تخطط للترشح لانتخابات الرئاسة الأمريكية في العام 2020، مبينة أنها ستدعم الحملة الانتخابية لترامب.

وفي وقت سابق من اليوم أفاد عدد من وسائل الإعلام بأن هايلي قدمت الثلاثاء استقالتها مباشرة للرئيس الأمريكي، الذي قبلها.

وأشار موقع “Axios”، الذي كان أول من نقل هذا النبأ، استنادا إلى مصدرين مطلعين على المحادثات بين هايلي وترامب، إلى أن هذا التطور “صدم عددا من كبار المسؤولين المعنيين بالسياسة الخارجية” في الإدارة الأمريكية.

وتولت هايلي، عضو الحزب الجمهوري ومحافظة ولاية كارولينا الجنوبية من 2011 إلى 2017، منصب المندوب الأمريكي الدائم لدى الأمم المتحدة في 27 يناير من 2017، وتعتبر من المسؤولين الأقرب من ترامب.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق