تقارير

معطيات: 431 عملًا مقاومًا في الضفة والقدس خلال أيلول الماضي

تخللها مقتل "إسرائيلي" وإصابة 10 آخرين إلى جانب استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة 165

رصد تقرير إحصائي نشرته الدائرة الإعلامية لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، اليوم الخميس، تنفيذ المقاومة الفلسطينية لـ 431 عملية؛ خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، في الضفة الغربية والقدس المحتلتين.

وقال التقرير إن المقاومين نوعوا من أساليب عملياتهم، إذ شملت عمليات إطلاق نار تجاه أهداف إسرائيلية، وعمليات طعن وإلقاء حجارة وزجاجات حارقة وعبوات ناسفة، بالإضافة للمواجهات وصد اعتداءات المستوطنين.

وأشار التقرير إلى أن المقاومة نفذت خلال الشهر الماضي 4 عمليات إطلاق نار و3 محاولات طعن، بالإضافة لإلقاء 11 زجاجة حارقة وتفجير عدة عبوات ناسفة.

وشهدت مناطق الضفة والقدس 165 مواجهة، أدت في مجملها إلى مقتل “إسرائيلي” وإصابة أكثر من 10 آخرين. وفق تقرير “حماس”.

واستشهد في أيلول الماضي، ثلاثة فلسطينيين في أنحاء متفرقة بالضفة الغربية وأصيب 165 آخرين بجراح متفاوتة خلال مواجهات مع الاحتلال.

وبيّنت الدائرة الإعلامية، بأن وتيرة الأعمال المقاومة خلال سبتمبر، قد شهدت ارتفاعًا مقارنة بشهر أغسطس، بواقع 431 عملًا مقاومًا في أيلول، مقابل 388 في آب. منوهة إلى أن ذلك الارتفاع كان سببه اشتداد وتيرة الانتهاكات “الإسرائيلية” بحق المسجد الأقصى والخان الأحمر.

وأوضحت المعطيات أن محافظات القدس ورام الله والخليل على التوالي، شهدت أعلى معدل في عدد المواجهات والأعمال المقاومة بنسبة قاربت 53 في المائة من مجموع محافظات الضفة، فيما شكلت المواجهات وإلقاء الحجارة نسبة 79 في المائة من مجموع الأعمال المقاومة.

وأفادت بأن محافظات القدس ورام الله والخليل، شهدت أعلى معدل في عدد المواجهات بواقع 82، 78 ،67 مواجهة لكل منهما على التوالي.

كما سجلت 64 مواجهة في قلقيلية، تبعتها نابلس 47 وبيت لحم بواقع 41، و33 مواجهة في جنين، 11 في أريحا، 6 في طولكرم ومواجهتين في طوباس.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق