شؤون العدو

الإعلام العبري: القبة الحديدية تعترض صواريخ أطلقت من غزة

أشار لإصابة مستوطنين بجراح متفاوتة و8 حالات "هلع" في مستوطنة سديروت

قال الموقع الإلكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية، إن القبة الحديدية قد اعترضت، مساء اليوم الأربعاء، عددًا من الصواريخ التي أطلقت من قطاع غزة باتجاه المستوطنات المحاذية للقطاع.

وذكرت الصحيفة أن القبة الحديدية اعترضت عددًا من الصواريخ التي أطلقت من غزة نحو مستوطنة “سديروت”.

وأفاد المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، بأن ثمانية صواريخ أطلقت من قطاع غزة تجاه المستوطنات الإسرائيلية، مبينًا أن القبة الحديدية اعترضت صاروخين فقط.

وتحدثت وسائل إعلام عبرية، عن وقوع إصابتان في صفوف المستوطنين بـ “شظايا” صواريخ القبة الحديدية التي حاولت إسقاط صواريخ غزة فوق سماء سديروت، إلى جانب ثماني حالات “هلع”.

ومن الجدير بالذكر أن أي جهة فلسطينية لم تُعلن مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ من قطاع غزة

وكان راصد ميداني قد أفاد لـ “قدس برس”، مساء اليوم، بأن مدفعية الاحتلال الإسرائيلي، قصفت مساء اليوم الأربعاء، نقطة رصد تتبع للمقاومة الفلسطينية شرق حي الزيتون شرقي قطاع غزة.

وعصر اليوم الأربعاء، أعلن جيش الاحتلال، عن رفع حالة التأهب في غلاف قطاع غزة بزعم وجود تحذيرات قادمة من القطاع.

وقد نقلت الإذاعة العبرية عن الجيش، بأنه “في ضوء تصريحات حماس وإخلاء مواقعها في القطاع قرر الجيش زيادة حالة التأهب وإغلاق عدد من الطرقات المرورية في المنطقة المتاخمة لقطاع غزة”.

وبيّنت الإذاعة، أن الجيش أغلق الطريق الرئيسي المؤدي إلى كيبوتس “ناحل عوز” في محيط قطاع غزة، بسبب حادث أمني، وطلب من المستوطنين السير عبر الطرقات الالتفافية.

وأمس الثلاثاء، استهدف جيش الاحتلال موقعًا لـ “كتائب القسام”؛ الذراع العسكري لحركة حماس، شمال قطاع غزة ما أسفر عن استشهاد اثنين من عناصر القسام، بزعم تعرض قواته لإطلاق نار، وهو ما فندته الكتائب في بيان لها.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق